عيوب مشروع مغسلة ملابس

عيوب مشروع مغسلة ملابس من الأمور التي قد يتعرض إليها الكثير من الأفراد، من خلال محاولتهم دراسة تكلفة هذا المشروع، حيث يمكن أن تعيق هذه العيوب إنشاء المشروع بشكل عام، لذلك أردنا من خلال موقع جربها أن نتعرف معًا على عيوب مشروع مغسلة ملابس بشكل مفصلة، والتكاليف الذي يحتاج إليها إقامة هذا المشروع.

عيوب مشروع مغسلة ملابس

يرغب الكثير من الأفراد خاصة الشباب في إقامة مشروع مربح خاص به، يحصل من خلاله الدخل المادي المناسب، لذلك قد يفكر في إقامة مشروع مغسلة ملابس، وعلى الرغم من الأرباح التي يحققها هذا المشروع، إلا أن هذا المشروع يوجد به بعض العيوب التي تعيق نجاحه، وقد تكون هذه العيوب كما يلي:

  • تعتبر تكلفة المشروع العالية من العيوب التي قد تواجه بعض الأفراد في إقامة هذا المشروع، لأن تكلفة المشروع تعد المرحلة الأولى لإتمامه.
  • فواتير الكهرباء أو المياه تزيد الكثير من المصاريف على المشروع.
  • قلة العمال الذين يحترفون في هذا المجال، الذي يؤدي إلى زيادة أجورهم تعد من أكبر العيوب التي قد تواجه هذا المشروع.
  • وجود الكثير من المنافسات الخارجية لهذا المشروع.
  • إقامة المشروع داخل إحدى المناطق الشعبية أو المناطق التي تحتوي على سكان متوسطي الدخل من عيوب مشروع مغسلة ملابس، لأن هذا السبب يجعل الأفراد هم من يقومون بتنظيف ملابسهم بأنفسهم، وذلك من أجل توفير المصاريف الخاصة بعملية التنظيف والكوي.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع مشروع مطعم

تكلفة مشروع مغسلة ملابس

بعد التعرف على عيوب مشروع مغسلة ملابس التي قد تواجه، يلزم أن نتعرف على التكلفة التي يحتاج إليها هذا المشروع لكي يتم إنشائه، حيث تختلف تكلفة المشروع عن الآخر، وذلك يعتمد على مساحة المكان الذي يتم فيه فتح المشروع، وتجهيزاته، بالإضافة إلى الخدمات التي تريد أن يقدمها صاحب المشروع إلى العملاء.

حيث يمكن أن تتراوح تكلفة مشروع مغسلة ملابس بين حوالي خمسين ألف جنيه إلى الملايين، ويرجع ذلك إلى القدرة المالية التي يتمتع بها صاحب المشروع، ويتم صرف هذه التكلفة على تجهيز المكان بكافة التجهيزات التي يحتاج إليها المشروع، وتكون هذه التجهيزات عبارة عن التالي:

  • الغسالة الخاصة بالملابس، حيث يحتاج هذا المشروع إلى عدة غسالات غسيل الملابس، حسب القدرة الاستيعابية لمكان المشروع.
  • مكواة البخار ليتم كوي الملابس بعد التنظيف.
  • الكثير من مساحيق التنظيف، والمنظفات.
  • غسالة خاصة للمفروشات والبطاطين أيضًا.
  • بعض الشماعات.
  • الكثير من الأرفف.
  • أكياس كبيرة للملابس.
  • في حالة وجود تنظيف للسجاد داخل المشروع أيضًا، يمكن أن يتم تجهيز المكان بمغسلة للسجاد أيضًا، ولكن يكون هذا الأمر اختيارًا، وليس إجباريًا.

يمكن لبعض الأفراد أن تحد من تكلفة التجهيزات التي يحتاج إليها المشروع، وذلك من خلال تجهيز المشروع بالأجهزة المستعملة، التي مازالت بحالة جيدة، حتى لا يتعرضون إلى بعض الخسائر المادية بسبب تعرض بعض الأجهزة إلى العطل.

أرباح مشروع مغسلة ملابس

يحقق هذا المشروع بعض الأرباح على الرغم من عيوب مشروع مغسلة ملابس التي تواجهه، ويتم تحديد نسبة هذه الأرباح على عدة عوامل، منها:

  • المنطقة التي يتواجد فيها المشروع.
  • حجم المشروع ذاته.
  • الخدمات التي يعمل المشروع على تقديمها.
  • تكلفة إيجار المكان.
  • عدد العمالة الذين يتواجدون داخل المكان.
  • قيمة الفواتير التي تخص المياه والكهرباء.

لذلك ينصح أن يتم فتح هذا المشروع في بعض المناطق الراقية، لضمان الحصول على بعض الإقبال من قبل سكانها، وتحقيق بعض الأرباح الذي يتمنى صاحبها الحصول عليها، كما يمكن أن يتم منح تلك الخدمات بسعر أعلى داخل هذه المناطق مقارنة بأسعار المناطق العشوائية.

كما يجب أن يتم تعلم كافة المهام التي يقدمها المشروع إلى العملاء، لأن الخبرة تزيد من تحقيق أرباح من خلاله، لأن قلة الخبرة في ذلك المجال يعرض المشروع إلى بعض الخسائر.

تجربة مشروع مغسلة ملابس

يذكر أحد أصحاب إحدى المغاسل التي تقدم خدمة تنظيف الملابس أن ارتفاع تكاليف تجهيزات المشروع أولى عيوب مشروع مغسلة الملابس التي تعرض إليها عند بداية تفكيره في إقامة هذا النوع من المشروعات، حيث أوضح أن هذه التكلفة تنقسم بين التجهيزات التي يحتاج إليها المكان من أجهزة حديثة التي تبلغ تكلفتها إلى الأكثر من مليون جنيه.

كما تشمل تكلفة المشروع بعض فواتير الخدمات الرئيسية التي يحتاج إليها المشروع، مثل: فواتير المياه، الكهرباء، والعمالة، بالإضافة إلى الخامات التي يحتاج إليها المشروع، وأوضح صاحب المشروع أن العمالة التي يحتاج إليها هذا المشروع لا تتوفر بالسهولة.

كما أن غياب أحد العمال يسبب الكثير من الخسائر للمكان، بسبب عدم التزام المكان بالمواعيد التي يتم تحديدها مع العميل، وأوضح لنا صاحب المشروع أن المنافسة الحادثة بينه وبين المغاسل الأخرى من العيوب التي تواجه المشروع أيضًا، بالإضافة إلى عدم حاجة سكان المناطق المتوسطة إلى تنظيف ملابسهم خارج المنزل، وهذا يجعل الإقبال عليهم قليلًا للغاية.

اقرأ أيضًا: دراسة جدوى مشروع إعادة تدوير البلاستيك

إيجابيات مشروع مغسلة ملابس

يوجد بعض الإيجابيات التي يشهدها مشروع مغسلة ملابس، التي يراها صاحب هذا المشروع، حيث نذكر هذه الإيجابيات في الآتي:

1- المخزون

قلة المخزون المادي لهذا المشروع، مما يسهل على أصحابها إدارة المشروع، الذي لا يحتاج إلى تجهيز المكان بكميات كبيرة من المخزون، الذي يكون غالي الثمن.

2- لا يعتمد على الطقس

عدم اعتماد مشروع مغسلة الملابس من أهم الإيجابيات التي يشهدها هذا المشروع، حيث يحتاج الأفراد دائمًا إلى تنظيف الملابس الخاصة بهم، مهما كانت حالة الطقس، صيفًا كان أو شتاءً.

3- إدارة عدد قليل من العمال

لا يحتاج مشروع مغسلة الملابس إلى العديد العمال، بل أنه يحتاج فقط إلى عاملين أو ثلاثة عمال لا أكثر من ذلك، وهذا يساعد صاحب المغسلة على إدارة العمال على الوجه الأمثل، وعدم وجود الكثير من المسؤوليات التي تحتاج إليها إدارة فريق عمل كبير.

4- مقاومة الركود

لا يتأثر هذا المشروع بالركود الاقتصادي التي تتعرض إليه بعض المشروعات الأخرى، وذلك لأن جميع الناس دائمًا تحتاج إلى تنظيف الملابس مهما كانت الأمور التي تجري داخل البلد.

5- المرونة

تعتبر المرونة من أكبر الإيجابيات التي يراها أصحاب هذا النوع من المشاريع، لأن المشروع لا يتطلب إلى عدد ساعات محددة من العمل، حيث لا تضطر الكثير من المغاسل إلى العمل لساعات طويلة خلال اليوم.

6- الزيادة في فرصة التوسع

زيادة الخدمات التي يقدمها المشروع يمكن أن يزيد من فرصة توسيعه، وذلك من خلال إضافة خدمة التنظيف الجاف على سبيل المثال إلى المشروع، كما يمكن أن يتم بيع المنظفات المتعددة من خلال هذا المشروع، وغيرها من الخدمات الأخرى.

7- وجود تدفق في الإيرادات

يحقق هذا المشروع الكثير من الإيرادات، لأن الناس يحتاجون إلى غسيل ملابسهم الخاصة بصفة دورية ومنتظمة، على عكسها من المشروعات الأخرى.

اقرأ أيضًا: مشروعات صغيرة للسيدات بالمنزل ذات ربح عالي

8- سهولة بيع هذه المغاسل

يمكن عندما يتعرض صاحب المشروع إلى الكثير من الخسائر، أن يلجأ إلى بيعها بكل سهولة، وذلك بأسعار مناسبة جدًا التي لا تسبب في الكثير من الخسائر.

مشروع مغسلة ملابس من المشاريع التي تمنح الكثير من المميزات إلى أصاحبها، إذا كنت لديك القدرة على إقامة هذا المشروع، عليك أن تبدأ في التفكير الجاد لإقامته.