شروط القبول في الجامعات السعودية

يمكننا وصف شروط القبول في الجامعات السعودية بكونها شروط بسيطة لا تعقيد فيها، والجدير بالذكر أن الشروط الخاصة بالقبول للانتساب في التعليم الجامعي السعودي تختلف وتتفاوت بين الطلاب المواطنين أو السعوديين وبين الأجانب والمقيمين في المملكة، من هنا فقد جئنا اليوم عبر موقع جربها لنستعرض لكم كافة شروط القبول في الجامعات السعودية للأجانب والسعوديين.

شروط القبول في الجامعات السعودية

التعليم في المملكة العربية السعودية بلغ مستوى متقدم تسبب في جعله من أفضل الأنظمة التعليمية في العالم العربي، كما أن التطور المستمر وسعي القيادة الرشيدة للمملكة العربية السعودية لبلوغ المراتب العُلا جعلها تصل لاحتلال مراكز في التصنيف العالمي للجامعات والتعليم.

على الرغم من كون التعليم السعودي عالي المستوى إلا أن شروط القبول في الجامعات السعودية لا تُعد معقدة، وهذا بسبب إيمان المملكة العربية السعودية بقدراتها ورغبتها في التوسع في المجال التعليمي كواحد من أبواب ومصادر الدخل القومي في رؤية المملكة لمرحلة ما بعد البترول 2030، وتشتمل شروط القبول في الجامعات السعودية على كل ما يلي:

  • أن يكون الطالب حاصل على شهادة ثانوية من مدة لم تبلغ الخمسة أعوام.
  • خضوع الطالب للاختبارات الخاصة بالقدرات في الجامعة التي يرغب في الانتساب إليها وتخطي الاختبارات بنجاح.
  • أن يخضع الطالب للاختبار التحصيلي الخاص بالجامعة التي يرغب في التقديم عليها والالتحاق بها، ومن الضروري أن يحصل على درجة النجاح بأقل تقدير.
  • تقوم الجامعة المُراد الالتحاق بين صفوفها بالمفاضلة بين الطلاب المتقدمين كافة على أساس نسبة معينة يتم حسابها من خلال الدرجات الخاصة بالشهادة الثانوية، بالإضافة إلى نسبة النجاح في اختبارات القدرات، ويكون للاختبار التحصيلي نصيب في هذه النسبة أيضًا، وبجمع هذه النسب تبدأ الكلية بالمفاضلة بين المتقدمين بهدف اختيار الطلاب المناسبين لها.

الجدير بالذكر أن النسب التي تفرضها كل كلية وجامعة لا تسري على التعليم الجامعي في المملكة العربية السعودية ككل، وإنما يتم وضعها للجامعة أو الكلية دون غيرها، ولكن يتم توزيع هذه النسب في غالب الأحيان بشكل 50% للشهادة الثانوية، ونسبة 25% لكل من الاختبارات التحصيلية واختبار القدرات الخاص بالكلية وقد تتفاوت وتختلف هذه النسب من عامٍ إلى آخر.

وجب التنويه إلى أن شروط القبول في الجامعات السعودية المذكورة أعلاه هي شروط للطلاب السعوديين فقط، والجدير بالذكر أن شروط القبول في الجامعات السعودية تتفاوت بين الطلاب السعوديين المواطنين وبين المُقيمين في المملكة من غير السعوديين، ونتعرف إلى باقي الشروط لغير السعوديين فيما يلي من سطور هذا المقال.

اقرأ أيضًا: شروط القبول في الكليات العسكرية

للمقيمين حقٌ في التعليم

كُنا قد ذكرنا أعلاه شروط القبول في الجامعات السعودية بالنسبة لمواطني المملكة، أما بالنسبة للمُقيمين من غير السعوديين فإن لهم نسبة مُفاضلة بلغت 5% فقط من إجمالي طلاب الأعوام الدراسية، وللالتحاق في التعليم السعودي بالنسبة لغير السعوديين يجب استيفاء شروط القبول في الجامعات السعودية والتي تشتمل على كل ما يلي:

  • حصول الطالب المُتقدم للدراسة في المملكة العربية السعودية على تقدير جيد جدًا على الأقل في الشهادة الثانوية يعتبر الشرط الأول من شروط القبول في الجامعات السعودية لغير السعوديين.
  • من الضروري إرسال الأوراق التي تعمل على إثبات حصول الطلاب على المُعدل الدراسي المناسب، بالإضافة إلى كشف الدرجات الخاص بالمرحلة الثانوية.
  • إرفاق طلب الالتحاق بالجامعات في المملكة العربية السعودية مُلحقًا بجواز السفر والصور الشخصية التي يجب أن تكون حديثة، كما أن الوثائق والمستندات مثل التقرير الطبي والشهادات الخاصة بحسن السلوك والبطاقة الخاصة بالرقم القومي من الأمور المطلوبة.
  • من الضروري إرفاق الترجمة العربية الموثوقة للمستندات الغير عربية، ويلزم إعداد نسخة ترجمة لكل مستند معنا.

الجدير بالذكر أن كل جامعة لها الحق في تحديد درجات القبول بالإضافة إلى كون درجات التخصص في القسم تتفاوت أيضًا من جامعة لأخرى، كما أنها قد تختلف من شخص لأخر في نفس الجامعة بتغير بعض المتغيرات مثل عدد المتقدمين وغيرها من الأمور والمسائل.

يمكن القول إن شروط القبول في الجامعات السعودية للمواطنين السعوديين والأجانب المُقيمين جميعها بيد الجامعة المُراد الالتحاق بها.

اقرأ أيضًا: شروط القبول في الجامعة الأمريكية في مصر

نظرة إلى المستقبل من شُرفة الريادة

بعد أن تعرفنا إلى شروط القبول في الجامعات السعودية لكل من المُقيمين في المملكة والمواطنين السعوديين لا نستطيع إلا أن نرى أن الإقرار والإعلان بكون المملكة العربية السعودية بلغت المركز الأول عربيًا والتاسع والعشرين عالميًا في عام 2019 جعلها محط أنظار من يرغب في تلقي العلم والمرور بالتجربة الدراسية بشكلها المتطور والمميز في مُناخٍ تعليمي عالمي على أرض أصل العروبة.

فجامعات مثل جامعة الملك عبد العزيز -رحمه الله وطيب أثره- وجامعة الملك سعود والملك عبد الله بالإضافة إلى الملك فهد جميعها تحتل مراتب متقدمة في الترتيب الإقليمي للجامعات، فلك أن تتخيل أن هذه الجامعات شغلت المراكز الأربعة الأولى بالترتيب في عام 2019 المُقدم من شنجهاي رانكينج للجامعات في الإقليم والمنطقة العربية.

لم تكتفي حكومة المملكة العربية السعودية بهذه الإنجازات في مجال التعليم، فالمملكة دائمة السعي إلى التطور أكثر وِأكثر واستخدام أساليب تكنولوجية ومناهج علمية مستحدثة بهدف الرفع من مكانة التعليم.

فلا تدّخر الحكومة الرشيدة للمملكة العربية السعودية بقيادة الملك عاهل الحرمين الشريفين سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده ونجله الأمير محمد بن سلمان آل سعود أي مجهودات أو إمكانيات بهدف جعل المملكة العربية السعودية محط أنظار العالم أجمع لمن يرغب في تلقي تعليم عالي المستوى، ويعد التعليم من القطاعات الهامة التي تُركز عليها السعودية في رؤيتها 2030 لكافة القطاعات والمجالات في السعودية.

اقرأ أيضًا: مواعيد التسجيل في الجامعات السعودية في جدول واحد

بعد أن تعرفنا وإياكم إلى كافة شروط القبول في الجامعات السعودية بالنسبة للمواطنين السعوديين وغيرهم من الأجانب المُقيمين في المملكة العربية السعودية يجب أن نذكر أنه هناك حالة استثناء خاصة بالمُقيمين في المملكة من غير السعوديين ألا وهي كون الأجانب يُعاملون مُعاملة المواطن السعودي في حال ما كانت والدتهم سعودية الجنسية.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.