أسباب فشل عملية قسطرة القلب

ما هي أسباب فشل عملية قسطرة القلب؟ وما هي أسباب اللجوء إلى إجرائها؟ حيث تعد هذه العملية من الطرق الطبية الشائعة التي يتم إجرائها من أجل علاج اعتلالات القلب المختلفة، لذا من موقع جربها نقدم لكم أسباب فشل عملية قسطرة القلب بالإضافة إلى شرح كافة المعلومات التي تتعلق بهذا الأمر عبر السطور القادمة.

أسباب فشل عملية قسطرة القلب

يلجأ الكثير من الأطباء إلى إجراء قسطرة القلب، ولكن هناك العديد من الأسباب التي من شأنها أن تؤدي إلى فشلها بشكل عام، وسوف نتعرف على ذلك من خلال ما يلي:

1- التعرض إلى تمدد الاوعية الدموية الكاذب

قد يتعرض مريض القلب إلى ظاهرة ما تعرف بتمدد الأوعية الدموية الكاذب، وهو عبارة عن تجمع الدماء في الأوعية الدموية، ويتواجد هذا التجمع في التجويف الشرياني، ويتم الانتباه إلى ذلك من خلال وجود كتلة نابضة في موضع ثقب إدخال القسطرة إلى القلب.

اقرأ أيضًا: هل عملية تغيير صمام القلب خطيرة؟

2- الإصابة بالتخثر الشرياني

ثبت من خلال العديد من التجارب السابقة أنه في حالة إجراء عملية قسطرة القلب، فيمكن أن يتعرض الشريان إلى الانسداد بنسبة قد تصل إلى حوالي 19%.

لكن في معظم الأحيان قد يستمد الشريان قدرته الدموية من خلال الشريان الكعبري، لذا فهذا الانسداد لا يمكن أن يؤدي إلى الأهمية السريرية.

3- اضطرابات في معدلات القلب

قد يتعرض مريض القلب إلى أنواع عديدة ومختلفة من اضطرابات القلب، والتوصيل الكهربائي التي قد تحدث خلال العملية.

من أكثر أنواع الاضطرابات هي الانقباضات البطينية التي قد تحدث بسبب إدخال أنبوب القسطرة إلى البطين الأيمن أو الأيسر.

4- تخثر الدعامة المعدنية

انسداد الشبكة المعدنية واحدة من أهم المضاعفات غير الشائعة، والتي من شأنها أن تحدث خلال 24 ساعة من إجراء العملية، وقد يعود الأمر في هذه الحالة إلى التوقف عن تناول الأدوية المانعة للإصابة بالتجلط كالأسبرين أو غيره.

أسباب إجراء عملية قسطرة القلب

بعد أن تعرفنا على أسباب فشل عملية قسطرة القلب، نتعرف من خلال هذه الفقرة على أسباب إجراء عملية قسطرة القلب، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • الإصابة بتصلب الشرايين التاجية، مما قد يعرض الشرايين إلى التصلب أو الانسداد.
  • علاج عدم انتظام معدلات ضربات القلب.
  • التخلص من اعتلالات الصمامات القلبية المختلفة.
  • تقييم وظيفة البطين الأيسر.
  • علاج العيوب الخلقية في القلب.
  • العمل على توسيع الشرايين التاجية.
  • الإصابة بغشاء القلب والعضلة القلبية.
  • إغلاق جزء من القلب وذلك لمنع تكون خثرات في الدم.

أعراض الأمراض القلبية

في إطار التعرف على أسباب فشل عملية قسطرة القلب، نقدم لكم من خلال هذه الفقرة أعراض الأمراض القلبية، الأمر الذي يسبب اللجوء إلى تلك العملية، وذلك كما يلي:

  • الشعور بالآلام والضيق الشديد في منطقة الصدر.
  • القصور في عملية التنفس.
  • البرودة في أطراف الجسم.
  • الشعور بالآلام والتخدير أو الضعف في العديد من أجزاء الجسم.
  • الشعور بالآلام في منطقة الرقبة، أو الفك بالإضافة إلى الآلام أعلى منطقة الظهر والبطن.
  • الشعور الدائم بالخفقان في القلب.
  • التعرض إلى الإصابة بالآلام في الرأس.
  • الشعور بالدوخة والدوار المستمر، والتي من شأنها أن تتطور إلى فقدان الوعي.

اقرأ أيضًا: هل تضخم عضلة القلب خطير

خطوات إجراء عملية قسطرة القلب

من ضمن عرضنا أسباب فشل عملية قسطرة القلب، نتعرف من خلال هذه الفقرة خطوات إجراء عملية قسطرة القلب، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  1. يبدأ الطبيب في استخدام الإبرة الطبية وإدخالها في أحد الشرايين وذلك من أجل توسيعها.
  2. يمنح المريض التخدير الكامل، وذلك لأن هذه العملية يتم إجرائها تحت التخدير الموضعي للمريض.
  3. يتم استخدام الدعامة الطبية مكان الانسداد، وذلك من اجل أن يتلاءم قطرها مع قطر الشريان.
  4. يتم إدخال بلونة طبية في مكان الانسداد ومن ثم يتم العمل على نفخه إلى عدة مرات من أجل توسيع الشريان بالشكل الطبيعي له.
  5. بعد ذلك تسحب الإبرة ويتم العمل على استبدالها بأنبوب صغير يوصل إلى الشريان التاجي.
  6. يزود الأنبوب بالمادة الصبغية التي تستخدم لرصد الانسداد المتواجد في الشريان، ويمكن العمل على رؤيته من خلال استخدام FLUOROSCOPE.

كيف يتم التحضير لعملية قسطرة القلب؟

هناك عدة تحضيرات يجب العمل عليها والاهتمام بها قبل البدء في إجراء عملية قسطرة القلب، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • الاهتمام بالسيرة المرضية للمريض وإجراء الفحص السريري بالإضافة إلى الكثير من الفحوصات المخبرية الأخرى، والتي تتمثل في صورة لأشعة الصدر أو التخطيط الكهربائي للقلب.
  • تناول الكثير من السوائل والمواد الغذائية قبل أن يتم حقن المادة الملونة إلى الجسم، وذلك من أجل التقليل من خطر تأثيرها على وظائف الكلى.
  • يجب على المريض أن يكون صائمًا لمدة قد تصل إلى حوالي 8 ساعات، على الأقل قبل أن يتم إجراء العملية.

اقرأ أيضًا: كم تستغرق عملية قسطرة القلب

نصائح هامة بعد إجراء عملية قسطرة القلب

كذلك هناك مجموعة من النصائح الهامة التي يجب اتباعها في حالة إجراء عملية قسطرة القلب، وتتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  • يجب الاهتمام بالنظام الغذائي للمريض بشكل جيد، وذلك لأنه يجب الابتعاد عن تناول الوجبات الغذائية التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون ومستويات الكوليسترول الضار في الجسم.
  • الابتعاد عن الوزن الزائد والاهتمام بممارسة التمارين الرياضية الشاقة، وذلك لأن السمنة تعد من أهم الأمور التي تتسبب في الإصابة بتصلب وضيق الشرايين والأوعية الدموية.
  • من الضروري تناول الأسبرين بشكل يومي، وذلك لأنه يساعد بنسبة كبيرة على سيولة الدم.
  • الاهتمام بممارسة تمارين المشي اليومية، فمن شأنها أن تؤدي إلى توسيع الشرايين.

يلجأ الكثير إلى إجراء عملية قسطرة القلب، لذا من المهم معرفة أهم الأسباب وعوامل الخطر والآثار الجانبية الضارة للوقاية من الإصابة بالأمراض المختلفة.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.