تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع

تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع؟ ما هي أنواعها التي يجب على ممارستها؟ كم الوقت الذي يجب التمرن فيه لخسارة الوزن؟ وغير ذلك من الأسئلة التي يتلقاها المدربين في المراكز الرياضية يوميًا بسبب رغبة السيدات أو الرجال في فقدان الوزن بطريقة سريعة، لكن على موقع جربها سنجد لك إجابات كافية ومرضية على كل ما تملك من أسئلة حتى لا تحتاج أن تذهب إلى نادي رياضي لتجد الإجابات التي تحتاجها ويمكنك بعد قراءة هذا المقال البدء فورًا في ممارسة التمارين الرياضية.

تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع

يرتبط الوقت اللازم لإجراء التمارين الرياضية لنوعية الجسم التي ستمارس الرياضة حيث يختلف الوقت التي تحتاجه الناس لممارسة الرياضة عن الوقت الذي يحتاجه الرجال، لذا لا نستطيع الإجابة على سؤال ممارسة تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع؟ إلا إذا حددنا بعض الأشياء منها ما يلي

  • نوع الشخص سواء ذكر أو أنثي.
  • طول الشخص سواء طويل أم قصير
  • وزن الشخص وسواء كان يريد التمرين لبناء عضلات أم فقدان الوزن.
  • عمر الشخص
  • معدل الحرق عند الشخص
  • السبب الذي دفع الشخص في البدء في ممارسة التمارين

اقرأ أيضًا: تجربتي مع رجيم 1000 سعرة

ما هو تمارين الكارديو

تمارين الكارديو هو إحدى أنواع التمارين الرياضية التي تلقى إقبال كبير من الكثير من الناس حول العالم، وتتوقف الفكرة الرئيسية في هذا التمرين على زيادة معدل نبضات القلب لفترة طويلة، لذا يقرّ الكثيرون بأهميته الكبيرة في تحسين صحة القلب كما يعمل على حرق الدهون الزائدة في الجسم وشد الترهلات إن تم المداومة عليه لفترة كبيرة.

أنواع تمارين الكارديو

يمكن أن ينقسم تمارين الكارديو إلى نوعان مهمان:

  • الأول يعتمد في فعاليته على طول الوقت وثبات السرعة فمثلًا يمكن ممارسة تمارين المشي لمدة ساعتين أو أكثر ولكن على سرعة ثابتة.
  • أما النوع الثاني فهو يعتمد على اختلاف السرعات بنسبة كبيرة حيث يمكن ممارسة تمارين المشي على آلة المشي ولكن بتغيير السرعة كل ربع ساعة أو ما شبه فتفاوت السرعات في هذا النوع يجعله أكثر فعالية.

ما هي أهمية تمارين الكارديو؟

في سياق الإجابة على تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع يجب الإجابة أيضًا على سؤال ما هي أهمية تمارين الكارديو؟ لماذا يلجأ الناس لممارسة إحدى تمارين الكارديو؟ تكمل أهمية تمارين الكارديو في عدة فوائد سنذكرها موضحين سببها فيما يلي:

1- تعزيز صحة القلب

حيث يعمل تمارين الكارديو بصفة رئيسية على رفع معدل ضربات القلب مع رفع سرعة النبضات وهذا يعمل على تعزيز صحة وقوة عضلة القلب، التي ومع تقدم العمر وتراكم دهون الكوليسترول عليها يجعلها تضعف وممارسة تمارين يساعد على زيادة سرعة ضربات القلب ولو لمدة قليلة في اليوم يساعد العضلة على المحافظة على قوتها كما يساهم في تنظيم مستوى الكوليسترول في الدم.

2- حرق الدهون وفقدان الوزن بطريقة صحية

أثبت تمارين الكارديو بأنواعه المتعددة فعاليته في حرق الدهون الزائدة في الجسم وشد الجلد في مناطق الترهلات، وهذا عن طريق الطاقة المكتسبة من حرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية نتيجة المجهود المبزول في التمرين.

كما من الممكن القيام بتلك التمارين للمحافظة على الوزن حيث تمنع الطاقة المكتسبة بعد حرق السعرات الحرارية الدهون المضرة من التراكم مرة أخرى في الجسم.

3- التحكم في مستوي السكر بالدم

حيث تعمل تمارين الكارديو على تقوية العضلات التي يتوقف عليها استخدام الجلوكوز كما تعمل على زيادة قدرتها في الحفاظ على مستوى السكر في الدم تحت السيطرة.

4- الحفاظ على الرئتين في صحة جيدة

حيث يستهلك الجسم أثناء أدائه للتمارين الرياضية كمية كبيرة من الأكسجين كما يحفز أداء التمارين على التنفس بطريقة أعمق مما يساعد على الحفاظ على الرئتين في صحة جيدة.

5- تعمل على تحسين الإدراك

هناك ظاهرة تنتشر بين هؤلاء ذوي الثلاثون عامًا وهي ظاهرة فقد الجسم للأنسجة فبعد ان تكمل أو يكمل الشخص الثلاثين عامًا يبدأ جسمه في فقد بعض الانسجة بالتدريج ولكن يمكن للتمارين أن تعمل على إيقاف تلك الظاهرة أو حتى إبطائها مما يحسن من قدرة الدماغ على الإدراك.

6- معالجة الحالة النفسية السيئة.

يمكن أن تستخدم التمارين الرياضية كعلاج نفسي بسبب تخلص الجسم من التوتر بالتمرين كما أن الجسم يفرز أثناء ممارسة التمارين الرياضية هرمون يدعى بالأندروفين وهو ما يطلق عليه الأطباء اسم هرمون السعادة والذي يعمل على تحسين الحالة النفسية.

فوائد ممارسة تمارين الكارديو يوميًا

يمكن أن نجيب على سؤال ممارسة تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع؟ عن طريق ذكر الفوائد التي ستعود على الجسم من ممارسة هذا التمرين يوميًا وحينها سيقرر كل شخص عدد المرات التي يريد ممارسة التمرين خلال الأسبوع، ومن أهم فوائد ممارسة تمارين الكارديو يوميًا ما يلي:

  • يساعد على حرق الدهون الزائدة والمتراكمة في الجسم دون التسبب في ظهور الترهلات
  • يساعد في خروج الطاقة المتبقية في الجسم مما يساعد في تحسين النوم
  • يساعد على تقوية العضلات وزيادة كثافة العظام.
  • تخرج ممارسة التمارين الرياضية التوتر والضغوطات التي نتعرض لها في الحياة.
  • يتم أثناء التمارين الرياضية استنشاق الكثير من الأكسجين مما يساعد في تحسين صحة الرئتين.
  • بسبب ما يفرزه الجسم من هرمونات أثناء ممارسة التمارين يتم الشعور بالراحة والهدوء النفسي بعد الانتهاء من التمارين كما إن ممارستها بصفة دورية يساعد على التخلص من الاكتئاب والقلق.
  • تقوية الثقة في النفس
  • ممارسة التمارين عامة تساعد في إبقاء الجسم بعيد عن الأمراض كما تساعد في الوقاية من كل أنواع السرطان.
  • تقوية عضلة القلب وتقليل نسبة الإصابة بالنوبات القلبية وارتفاع ضغط الدم.
  • كما يساعد ارتفاع معدل نبضات القلب في السيطرة على نسبة دهون الكوليسترول على القلب.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع الرياضة بدون رجيم

أمثلة تمارين الكارديو الأكثر انتشارا

يمكن الإجابة على سؤال تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع؟ بالنظر إلى الأنواع المختلفة لتمارين الكارديو فلكل نوع الفترة المناسبة وعدد المرات المناسبة التي تجعله أكثر فعالية كما سنوضح فيما يلي:

تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع

  • تمارين المشي: هو إحدى تمارين الكارديو الأكثر انتشارا حيث يمكن ممارسة تمارين المشي نصف ساعة يوميًا لحرق كمية كبيرة من الدهون كما إنه إذا تم وضع المشي في روتين الصباح اليومي سيؤثر على جعل بداية اليوم مليئة بالنشاط.

تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع

  • تمارين الجري: لا تختلف كثيرًا عن المشي الفرق الوحيد أن هناك أجسام لا تتحمل الجري فقد يؤثر الجري على العظام والمفاصل لذا يفضل البدء بتمارين المشي ثم الانتقال إلى الجري تدريجيًا.

تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع

  • تمارين نط الحبل: من أكثر أنواع تمرين الكارديو تأثيرًا على الوزن ويمكن ممارسته من ثلاثة إلى أربعة مرات يوميًا ولكن من عيوبه ضغطه على المفاصل والركبة كما أنه لا ينصح به لمرضى الشوكة العظمية.

تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع

  • تمرين الاسكواد: وهو إحدى أشهر التمارين وأكثرها فعالية في شد الأرداف والمؤخرة ولكن لا ينصح بممارسته يوميًا حتى لا يؤثر على عظام الركبة كما إنه لا يجب البدء في ممارسته إلا بعد تعلم الطريقة الصحيحة لفعله حيث أن فعله بطريقة خاطئة قد يؤدي إلى إصابة الظهر إصابات خطيرة.
  • كل ما سبق من التمارين يمكن ممارستها في المنزل عن طريق شراء الجهاز المناسب لها أو عن طريق فعلها في مساحة محددة لها، لكن النزع الوحيد من أنواع الكارديو الذي لا يمكن ممارسته في البيت هو تمارين السباحة يجب الاشتراك في إحدى النوادي الرياضية التي تساعد في تعلم السباحة وممارستها، كما إن النادي أو المدرب هو من يحدد عدد مرات التمرين في الأسبوع ونحب أن نشير أن تمارين السباحة من أكثر التمارين التي تساعد بشدة في حرق الدهون وشد الجسم.

العوامل التي تؤثر في فعالية تمارين الكارديو للنساء

حين أجبنا على سؤال تمارين الكارديو كم مرة بالأسبوع؟ ذكرنا أهمية معرفة التمرين قبل تحديد عدد المرات اللازم تمرنها في الأسبوع، وبناءً على ذلك نحب أن نشير إلى أنه لا يوجد من بين كل أنواع تمارين الكارديو تمرين أفضل من الآخر ولكن من الممكن أن يرتبط فعالية التمرين وكمية السعرات الحرارية المحترقة في وقت معين بعدة عوامل منها المنطقة التي يستهدفها التمرين والمدة الزمنية لممارسة التمرين وسوف نوضح مقصدنا تفصيليًا فيما يلي:

1- تأثير عامل الوقت على كمية السعرات المستهلكة

يمكن ممارسة المشي الرياضي لمدة نصف ساعة يوميًا فتحرق 185 سعرة حرارية بينما إذا تم مد المدة لساعة أي مشي مسافة قدرها خمس أميال فسوف تزداد السعرات المحروقة إلى 295 سعرة حرارية، على الرغم من أن الوقت زاد الضعف إلا أن السعرات الحرارية زادت بنسبة أكبر من الضعف وهذا يثبت تدخل عامل الوقت في فعالية التمرين.

2-تأثير عامل العضلات المستهدفة من التمرين على السعرات المستهلكة

ممارسة تمارين السباحة لمدة نصف ساعة في اليوم تساعد على حرق 255 سعرة حرارية وهو أكثر مما يحرقه تمارين المشي في نصف ساعة حيث إن تمارين السباحة تساعد على تحريك عضلات الجسم بأكمله فتساهم بحرق الكثير من السعرات الحرارية في الكثير من المناطق.

بينما يعمل تمرين المشي بصفة أساسية على تحريك عضلات الرجل وعضلات البطن السفلية مما يزيد من حرق السعرات الحرارية في منطقة الرجل والأرداف أكثر من باقي مناطق الجسم وهذا يثبت ارتباط العضلات المستهدفة بكمية السعرات الحرارية التي تم حرقها.

3- تأثير شدة التمارين على كمية السعرات الحرارية المستهلكة.

إن الرقص يعتبر رياضة ولكن شدته تعتبر أقل من شدة المشي لذا لا يحرق الكثير من السعرات كالتي يحرقها المشي الرياضي فمثلا ممارسة الرقص لمدة نصف ساعة تساعد في حرق 165 سعرة حرارية وهو أقل مما يحرقه المشي في نصف ساعة وهذا يثبت أن شدة التمرين تتعلق بكمية السعرات الحرارية المحروقة خلاله.

اقرأ أيضًا: تمارين منزلية يُمكنك ممارستها خلال الحجر الصحي الذاتي

4- عامل السرعة المستخدمة في ممارسة التمارين.

يمكن ممارسة ركوب الدراجات كنوع من الرياضة ولكن يجب قيادة الدراجة بسرعة لا تقل عن 10 أميال في الساعة حتى تتمكن من حرق ما يعادل 295 سعرة حرارية والتي يمكنك بسهولة حرقها خلال المشي بالسرعة العادية لمدة ساعة وهذا يثبت أن السرعة المستخدمة في أداء التمارين يمكن أن تؤثر بشكل كبير على كمية السعرات الحرارية المحترقة.

يمكن للقارئ الآن وبعد قراءة موضوعنا أن يختار التمرين المناسب معه ويحدد المدة التي يريد التمرن خلالها وعدد مرات التمرين التي يحتاجها جسمه في الأسبوع ثم البدء فورًا في ممارسة تمارين الكارديو.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.