هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية وكيف؟

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية وكيف؟ بالطبع يمكن الشفاء من مشكلة خمول الغدة الدرقية فلكل داء دواء ونوفر إليكم أكثر من طريقة يمكن من خلالها علاج مشكلة خمول الغدة الدرقية سواء بممارسة التمارين الرياضية أو الحصول على الأدوية وإليكم في ذلك المقال كيفية التخلص من مشكلة خمول الغدة الدرقية من خلال موقع جربها .

ما هي مشكلة خمول الغدة الدرقية؟

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية وكيف؟

  • مشكلة الغدة الدرقية هي عبارة عن حالة تكون الغدة الدرقية فيها غير قادرة على أن تقوم بإفراز كميات من هرمونات الغدة الدرقية التي يحتاج إليها الجسم بشكل يومي.
  • فالغدة الدرقية هي غدة صغيرة للغاية ومتواجدة في منطقة الرقبة وتقوم بتوفير هرمونات تكمن أهميتها في القيام بالكثير من الوظائف الحيوية للجسم، كما أن لهذه الهرمونات أيضاً دور كبير في ضبط مستوى الطاقة في الجسم بالإضافة لضبط ضربات القلب وغيرهم الكثير من الأمور.
  • فهل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية وكيف؟ سؤال مهم للغاية للأشخاص الذي يعانون من هذه المشكلة وهذا ما سنقدمه إليكم في ذلك المقال.

شاهد أيضا:علاج فرط نشاط الغدة الدرقية وطرق العلاج بـ 4 أعشاب

أسباب الإصابة بمشكلة كسل الغدة الدرقية

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي للإصابة بمشكلة الغدة الدرقية وإليكم في السطور الآتية أهمها:

ضعف ومشاكل المناعة

إذا كانت المناعة الخاصة بالفرد تعاني من أي مشكلة فينتج عن ذلك الأمر مهاجمة الجسم للغدة الدرقية وذلك بشكل خاطئ وبالتالي ينتج عن ذلك ضعف الغدة الدرقية مع كسلها، ومن الجدير بالذكر أن هناك مرض ينتج عنه مهاجمة المناعة للغدة الدرقية وهو مرض الهاشيموتو وذلك الأمر يحدث بسبب الوراثة فقط.

أدوية وعلاجات معينة

هناك بعض الأدوية التي في حالة تناولها سينتج عن ذلك التعرض لمشكلة كسل الغدة الدرقية كالتالي:

  • الأدوية التي تحتوي على نسبة كبيرة من اليود ويتم الاعتماد عليها من أجل علاج فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • العلاج الإشعاعي وذلك الدواء يتم الاعتماد عليه من أجل مكافحة مرض السرطان على سبيل المثال سرطان العنق والغدد الليمفاوية.
  • يصاب المرء بمشكلة الغدة الدرقية أيضاً بسبب تناوله لأدوية أمراض القلب بالإضافة لأدوية الأمراض النفسية والسرطان والتهاب الكبد الوبائي.

استئصال الغدة الدرقية

في حالة إذا تم إزالة الغدة الدرقية بشكل كامل أو يتم إزالتها فالمريض في هذه الحالة قد يصاب بحالة من الكسل في الغدة الدرقية.

أسباب غير منتشرة

هناك الكثير من الأسباب الغير منتشرة والتي ينتج عنها الإصابة بمشكلة كسل الغدة الدرقية وإليكم أهمها:

  • نقص في نسبة اليود في الجسم.
  • الإصابة بمشاكل في الغدة النخامية.
  • ولادة الطفل من الأساس مصاب بعيب خلقي في الغدة الدرقية وهذا العيب يكمن في كسلها.

شاهد أيضا:اعراض نشاط الغدة الدرقية والهرمونات التي تفرزها ووظائفها

أعراض خمول الغدة الدرقية

يصاحب مشكلة كسل الغدة الدرقية الكثير من الأعراض ولكنها تختلف من شخص لأخر وإليكم في السطور الآتية أبرز أعراض خمول الغدة الدرقية:

  • بطء شديد في ضربات القلب.
  • الشعور بالإرهاق والتعب المزمن.
  • زيادة مفرطة في الوزن.
  • الشعور بالبرد بل وعدم القدرة على تحمله.
  • تقلبات مزاجية بالإضافة للشعور الدائم بالاكتئاب.
  • إما بالنسبة للسيدات فتكون الدورة الشهرية لديهم غير منتظمة ومن الممكن أن تكون شديدة القوة وحادة للغاية.
  • الشعور بالإمساك.
  • إصابة الجلد بحالة من الجفاف.
  • تغير في الصوت مع الشعور بالبحة.
  • إصابة الوجه بتورم شديد بالتحديد حول العنين وفي حالة ظهور ذلك يلزم التوجه إلى الطبيب مباشرةً لأن ذلك يكون من أكثر الأعراض خطورة.
  • سقوط الشعر بشكل مبالغ فيه.
  • حدوث انقباضات في العضلات.
  • زيادة مفرطة في الوزن.
  • ضعف في الذاكرة.
  • الشعور الدائم بالرغبة في النوم حتى بعد النوم طوال الليل لفترات طويل.
  • الشعور الدائم بالإرهاق وعدم القدرة على فعل أي شيء.
  • في حالة ظهور هذه من الأعراض عليكم يلزم التوجه إلى الطبيب مباشرةً لفحص الحالة والتأكد من سلامتكم منعاً لزيادة المشكلة خطورة.

شاهد أيضا:أعراض نقص هرمون الغدة الدرقية وأضرارها

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية وكيف؟

كما ذكرنا إليكم من قبل أن ذلك السؤال مهم للغاية ويزداد تساؤله من قبل الأشخاص الذين يعانون من مشكلة الغدة الدرقية وإليكم في السطور الآتية الطرق المناسبة للتخلص من مشكلة خمول الغدة الدرقية:

العلاج الأساسي

هذا العلاج يتم وصفه إليكم من قبل الطبيب ويلزم السير على الأدوية التي يصفها الطبيب بالجرعات التي يحددها إليكم فقط وإليكم في السطور الأتية بعضاً من هذه الأدوية:

ليفوثيروكسين

ليفوثيروكسين

يتم الحصول على ذلك الدواء على أكثر من شكل كحبوب وكبسولات وسائل يتم الحصول عليه من خلال الحقن، فيزيد ذلك الدواء من هرمونات الغدة الدرقية التي لا تستطيع الغدة بمفردها أن تقوم بإفرازها ويتم الحصول على الجرعة المحددة من الطيب، وفي حالة نسيان الجرعة يتم الحصول عليها فور تذكرها.

ليوثيرونين

ليوثيرونين

يتم استخدام ذلك الدواء من أجل علاج مشكلة خمول الغدة الدرقية، فيتم استخدامه أيضاً من أجل الوقاية من الإصابة من مشكلة تضخم الغدة الدرقية، فتختلف جرعة ذلك الدواء من مريض لأخر ويلزم الاعتماد على الجرعة المحددة من الطبيب.

مكملات اليود

  • يصاب المرء بمشكلة خمول الغدة الدرقية نتيجة لنقص اليود في الجسم ومن أجل تفادي هذه المشكلة يلزم تناول جرعات اليود بشكل منتظم وذلك يحدث تحت إشراف طبي من أجل تحسين العلاج.

الحمية الغذائية

من أجل تفادي هذه المشكلة يلزم اتباع نظام غذائي من أجل تحسين الحالة المرضية وإليكم في السطور الآتية أهم الإرشادات للحصول على نظام غذائي صحي:

  • الابتعاد عن تناول الأغذية التي تحتوي على نسبة كبيرة من اليود أو مكملات اليود وذلك في حالة إذا كان المريض مصاب بمرض الهاشيموتو.
  • تناول المأكولات التي تشمل الخضروات والفواكه والبروتينات الحيوية وكافة البقوليات بالتحديد العدس.
  • تقليل تناول منتجات فول الصويا وذلك لأنها تمنع امتصاص الجسم لأدوية كسل الغدة الدرقية.
  • من الأفضل أن يتم تناول دواء الغدة الدرقية وذلك بعد أو قبل تناول وجبة تحتوي على الألياف الغذائية بفترة ساعات وذلك لأن الألياف الغذائية تمنع امتصاص الجسم لكافة الأدوية.

المضاعفات الناتجة عن كسل الغدة الدرقية

في حالة إهمال الحالة وعدم توجه الشخص المصاب إلى الطبيب والحصول على العلاج في أقرب وقت ممكن فسينتج عن هذه المشكلة الكثير من المضاعفات وإليكم في السطور الآتية أهمها:

  1. من الممكن أن يصاب الشخص المريض بمشكلة تضخم القلب أو فشله بشكل كامل.
  2. احتباس السوائل حول منطقة الرئتين.
  3. الإصابة بمشاكل في نبض القلب.
  4. زيادة بحة الصوت.
  5. وقوع الشعر من الرأس والحاجبين
  6. فقر الدم.
  7. فقدان نهائي لحاسة السمع.

الأشخاص الأكثر عرضة للتعرض لمشكلة كسل الغدة الدرقية

هناك فئات معينة تكون أكثر عرضة للتعرض لهذه المشكلة وإليكم في السطور الآتية أهم هذه الفئات:

  • البالغين الذين قد تخطوا عمر الخمسين عام ولكن أيضاً يصاب بها الأقل من ذلك العمر.
  • يتعرض السيدات لهذه المشكلة بشكل أكبر من الرجال.
  • الأشخاص الذين لهم سجل وراثي خاص بالمرض ومن الجدير بالذكر أن ذلك المرض لن يظهر في الجيل الأول بينما يظهر في الجيل الثاني.
  • من يعانون ببعض أمراض المناعة الذاتية فهم أكثر عرضة للتعرض لمشكلة خمول الغدة الدرقية.
  • من يتناولون الأدوية التي تؤدي للإصابة بكسل الغدة الدرقية.

مرض كسل الغدة الدرقية من الأمراض المزعجة والتي في حالة إهمالها سينتج عن ذلك الكثير من المشاكل الصحية الخطيرة لذلك يلزم التوجه إلى الطبيب للحصول على الدواء المناسب فلمن يتساءلون عن هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية وكيف؟ نعم يمكن الشفاء بكل سهولة من خلال الحصول على الأدوية المناسبة واتباع النصائح الذي قدمنها إليكم في المقال.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.