هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين

هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين؟ وكيف يمكن استخدام اختبار الحمل؟ قد تستخدم المرأة اختبار الحمل أكثر من مرة، حيث يعتمد وجود الحمل على تفاعل كيميائي بين البول والأجسام المضادة لهرمون الحمل، وهذا الهرمون يظهر في البول خلال 10 أيام من حدوث الإخصاب، ومن خلال موقع جربها سنوضح لكم إجابة سؤال هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين.

هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين؟

تظهر نتيجة اختبار الحمل عند حدوث تفاعل كيميائي بين البول والأجسام المضادة لهرمون الحمل، كذلك يمكن القول إن نتيجة اختبار الحمل تظهر بعد مرور حوالي 5 دقائق، حيث يحدث هذا التفاعل مرة واحدة في الجهاز الواحد؛ لذلك لا يمكن استخدام اختبار الحمل مرة أخرى، بالإضافة إلى أنه عند إجراء اختبار الحمل مرة أخرى لا يتم إعطاء نتيجة واضحة، إنما تكون النتيجة ضعيفة جدًا وفي الغالب ستكون خاطئة.

لكن عند استعمال اختبار الحمل في وقت مبكر يُنصح بإجراء اختبار الحمل مرة ثانية؛ لأن هرمون الحمل يظهر في البول خلال 10 أيام من حدوث الإخصاب، وعند إجراء اختبار الحمل في وقت مبكر أو قبل انتهاء ال 10 أيام قد يعطي نتيجة غير سليمة وخاطئة.

يوجد أيضًا مجموعة من العوامل التي تؤثر على عمل اختبار الحمل، ويتوقف ذلك الأمر على نسبة تركيز هرمون الحمل في البول، حيث يُفضل إجراء اختبار الحمل بعد الاستيقاظ صباحًا.

اقرأ أيضًا: هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي إذا كان سلبي

عوامل تؤثر في صحة اختبار الحمل المنزلي

عند التحدث في إطار هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين، نذكر بعض العوامل التي تؤثر على جهاز اختبار الحمل، وفي حالة إجراء اختبار الحمل في المنزل، لا بد من معرفة العوامل التي تؤثر على عمل اختبار الحمل، ومن هذه العوامل الآتي:

  • تعرض اختبار الحمل لمواد كيميائية مسبقًا.
  • انتهاء تاريخ صلاحية استخدام اختبار الحمل.
  • انتهاء صلاحية الخطوط الظاهرة على الاختبار.
  • عدم الالتزام بمدة قراءة الاختبار المحددة.
  • سرعة الرياح في مكان إجراء اختبار الحمل يؤثر ذلك على عمل الاختبار.
  • وقت إجراء اختبار الحمل يؤثر على صحة قراءته وظهور نتيجته.
  • يمكن أن تتبخر بعض المواد الكيميائية بعد مرور فترة محددة من إجراء ذلك الاختبار، وذلك يُسبب ظهور خط آخر، والذي يجعل بعض النساء تعتقد أنه مؤشر إيجابي ويدل على وجود الحمل.
  • عدم استطاعة هرمون “HCG” الموجود في البول التفاعل بصورة صحيحة مع المواد الكيميائية للاختبار المستخدم.

أخطاء عند استعمال اختبار الحمل المنزلي

بعد الاطلاع على إجابة سؤال هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين، نتحدث عن بعض الأخطاء التي تقع فيها النساء، والتي لا يعلمن ما هي تلك الأشياء وما أضرارها، ومن هذه الأخطاء الأكثر حدوثًا ما يلي:

  • يقومن النساء بغسل اختبار الحمل بعد استعماله أول مرة؛ وذلك من أجل إجراء الاختبار مرة أخرى، ويعد هذا الأمر خطأ كبير وذلك يعطي نتيجة غير سليمة، لأن الماء يحتوي على عناصر كيميائية (الأوكسجين – الهيدروجين) وتؤثر هذه العناصر على التفاعل الكيميائي بين البول والأجسام المضادة لهرمون الحمل.
  • معظم النساء يقومن بتجفيف اختبار الحمل بعض استعماله أول مرة، وهذه خطأ شائع الحدوث في الكثير من الأوقات، وعند استعماله مرة أخرى يعطي نتيجة غير صحيحة وغير دقيقة.

اقرأ أيضًا: متى اعمل اختبار الحمل المنزلي

كيف يمكن استعمال اختبار الحمل في المنزل؟

هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين

من أجل استعمال اختبار الحمل لا بد من معرفة الطريقة السليمة لاستعماله، وتعد تلك الطريقة من خلال الآتي:

  1. أولًا تتأكد المرأة من تخزين اختبار الحمل في مكان بارد أي داخل الثلاجة قبل استخدامه.
  2. ثم استخدام علبة أو وعاء لجمع عينة البول بها، والتأكد من نظافته.
  3. يعد من الأفضل إجراء اختبار الحمل في الصباح، حيث تكون نسبة هرمون الحمل في إلى مستوى.
  4. بعد ذلك يتم وضع اختبار الحمل في العلبة التي يوجد بها عينة البول.
  5. يتم الانتظار لمدة 5 دقائق تقريبًا؛ لكي تظهر النتيجة.
  6. في النهاية يتم تدوين وتسجيل تاريخ إجراء الاختبار.

ظهور نتيجة سلبية مع وجود حمل

في إطار حديثنا حول سؤال هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين، نذكر أيضًا أنه يمكن ظهور نتيجة اختبار الحمل سلبية مع وجود حمل بالفعل، ويحدث ذلك في بعض الحالات، حيث يحدث ذلك الخطأ نتيجة مجموعة من الأسباب، والتي منها الآتي:

  • في حالة إجراء الاختبار في وقت مبكر من موعد الدورة الشهرية أو عند انتهائها.
  • عند عدم انتظام موعد الدورة الشهرية تتأثر نتيجة فحص الحمل، ويحدث ضعف في نسبة ظهور هرمون الحمل في البول.
  • معاناة المرأة من السمنة المفرطة أو زيادة الوزن بشكل مفاجئ.
  • يصير الجسم غير قادر على إفراز هرمون الحمل بسبب الإهمال في النظام الغذائي الصحي.
  • تظهر النتيجة سلبية مع وجود حمل في حالة إصابة المرأة الحامل بمتلازمة تكيس المبايض “PCOS”.
  • عند تناول بعض الأدوية التي تؤثر على عمل اختبار الحمل.
  • في حالة إصابة المرأة بأمراض المسالك البولية.
  • ظهور ورم الثدي والسرطان.
  • عند وجود أمراض في القلب.
  • في حالة حدوث خلل واضطراب في إفراز هرمونات ووظائف الغدة الدرقية.
  • عند تأثير هرمونات الغدة الدرقية على هرمون يوجد في الغدد التناسلية المشيمية “HCG” البشرية.

اقرأ أيضًا: متى يمكن اجراء اختبار الحمل المنزلي؟

نصائح للتأكد من صحة اختبار الحمل

بعد التحدث حول سؤال هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين، نقدم لكم مجموعة من النصائح الهامة للتأكد من صحة اختبار الحمل، وتعد طريقة إجراء اختبار الحمل في المنزل هي الأكثر انتشار في عصرنا الحالي.

حيث تلجأ العديد من النساء لإجراء اختبار الحمل في المنزل؛ وذلك لتوفير الوقت والمجهود الذي ستقوم به، ويعد اختبار الحمل المنزلي دقيق بنسبة 99% وهذه النتيجة الصحيحة يتم الحصول عليها عند استعمال اختبار الحمل بطريقة سليمة وصحيحة.

يتأثر اختبار الحمل بعدة عوامل كما ذكرنا، لذلك من الضروري التأكد من دقة اختبار الحمل، وأخذ بعض التدابير التي تضمن ما يلي:

  • إجراء اختبار الحمل يتطلب الانتظار لمدة 5 دقائق، وتتم قراءة نتائج الاختبار بعد مرور مدة بين 10-30 دقيقة، ولا تقرأ النتيجة بعد مرور هذا الوقت، وفي حالة عدم وجود حمل يظهر على الجهاز خط واحد، وفي حالة وجود حمل يظهر خطين.

هل يمكن استعمال اختبار الحمل مرتين

  • حدوث إجهاض يتسبب في ظهور نتيجة إيجابية كاذبة، حيث في بعض الحالات يكون مستوى هرمون الحمل مرتفع حتى عند حدوث إجهاض، ومن أجل تفادي هذا الأمر لا بد على المرأة مراجعة الطبيب الخاص بحالتها، وذلك في حالة ظهور أعراض الإجهاض.
  • من أجل الحصول على نتيجة صحيحة وسليمة، لا بد من متابعة ومراجعة الطبيب؛ لإجراء فحص أو اختبار الحمل، وذلك في حالة استخدام أدوية خاصة لعلاج العقم لدى النساء.
  • من الضروري اطلاع المرأة على الحالات المرضية التي قد تُسبب ارتفاع نسبة هرمون الحمل، حيث يمكن أن تظهر نتيجة خاطئة أو بشكل غير دقيق عند الإصابة ببعض الأمراض والاضطرابات التي تُصيب الغدة النخامية، أو حدوث خلل هرموني لدى المرأة، أو الإصابة بسرطان على المبايض والمثانة والكلى.
  • من الضروري الاطلاع على تاريخ صلاحية جهاز اختبار الحمل.
  • يتم إجراء اختبار الحمل بعد حدوث الإخصاب لمدة 3 أسابيع عند عدم انتظام الدورة الشهرية.
  • يمكن إجراء اختبار الحمل بعد انتهاء الدورة الشهرية في موعدها الطبيعي ولا يكون قبل ذلك.

يرجى التوجه إلى الطبيب لإجراء فحص الدم الخاص بالحمل؛ وذلك من أجل التأكد من وجود حمل بصورة صحيحة ودقيقة، وفي حالة تناول أي دواء لعلاج العقم لدى المرأة لا بد من إخبار الطبيب بذلك لمعرفة كيفية التعامل مع هذا الأمر، وتفادي أي أضرار ممكنة.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.