مكونات بروتين الشعر البرازيلي

مكونات بروتين الشعر البرازيلي تساهم في الحصول على النعومة واللمعان المطلوب، فإن أكثر ما ترغب فيه المرأة الحصول على شعر جذاب وحيوي، فذلك يزيد من الثقة بالنفس، لذلك يتم اللجوء إلى البروتين البرازيلي للحصول عليه خلال فترة قصيرة، فهو المنتج الأكثر شعبية في الوقت الحالي وذلك لامتلاك البرازيل أنواع هامة من الأعشاب تساهم في الحصول على شعر مثالي، لذلك سنستفيض في هذا لموضوع من خلال موقع جربها.

مكونات بروتين الشعر البرازيلي

هناك الكثير من المنتجات الخاصة بالشعر يتم استخدامها للعناية به، لكن يستخدم الكثير من النساء البروتين للشعر لما له من أهمية كبيرة وتأثير في تحسين الشكل العام له وعلاجه، فهو يدخل في الأعماق الداخلية للشعر مما يساعده على أن يكون أكثر لمعة ويقلل من شكل التجاعيد الظاهر.

لكن يجب معرفة ما يحتوي عليه المنتج المستخدم، لاختلاف طبيعة شعر كل شخص عن الآخر، فلا يتم علاج جميع أنواع الشعر بنفس الطريقة، لذلك يتم النظر إلى مكونات بروتين الشعر البرازيلي، وهي:

  • يحتوي على طبقة حماية كاملة للشعر.
  • بالإضافة إلى احتوائه على الكيراتين لكن في صورة سائلة، فهذه المادة تساعد بشكل كبير على تقوية الشعر وتنعيم الشعيرات التالفة، مما يجعل الشعر أكثر إشراقًا ولمعانًا.
  • يحتوي على العديد من الزيوت الطبيعية، مثل: زيت جوز الهند، وزيت الزيتون، وزيت الأفوكادو، وزيت عباد الشمس، ويتم الحصول عليها من الثمار.
  • بالإضافة إلى احتوائه على كمية من الفيتامينات الهامة للجسم، والأعشاب المفيدة الموجودة في البرازيل مثل توت الآساي وبذور أناتو.
  • يحتوي على الفورمالديهايد وبعض المواد الغازية الأخرى.

اقرأ أيضًا: أنواع بروتين الشعر البرازيلي

الفورمالديهايد وبروتين الشعر البرازيلي

يعتبر الفورمالديهايد من المواد الغازية عديمة اللون، له رائحة نفاذة، فقد أعلنت منظمة الغذاء والصحة أنها مادة مسرطنة، فمن الممكن أن تسبب سرطان الأنف أو الدم، لذلك ينصح بالحد من استخدامه.

توجد مادة الفورمالديهايد في الكثير من المنتجات الخاصة بالعناية بالشعر خصوصًا البروتين، فهو من ضمن مكونات بروتين الشعر البرازيلي لكن يتجاوز كميته الحد الآمن، فقد يسبب ذلك الكثير من المشاكل الصحية، فيحدث عن طريق امتصاص الجلد له، أو تنفس الأبخرة الناتجة عنه.

فيجب الحد من استخدامه، لأن له العديد من الآثار الجانبية التي قد تظهر في لحظتها أو بعد ساعات أو أيام من استخدام المنتج، فتتمثل في الحساسية المفرطة للجلد بالحكة أو قد يؤثر على العين أو سيلان الأنف، بالإضافة إلى تسببه في تقلُب المزاج والصداع المستمر، مع وجود حالة من الغثيان والقيء.

يجب في حالة الشعور بحكة في فروة الرأس أو تكون الحبوب وحروق فيها، أو في حالة حدوث الشعور بمشاكل في التنفس والصداع المستمر بعد استخدام مواد بروتينية تحتوي على الفورمالديهايد استشارة الطبيب على وجه السرعة، حتى لا يتسبب ذلك في وصول الأمر إلى سرطانات.

فوائد بروتين الشعر البرازيلي

إن الشعر واحد من العناصر الجمالية التي يهتم به كل الناس خاصةً المرأة، فيوجد الكثير من الأشخاص يعانون من مشاكل الشعر، وذلك لتأثره بعدة عوامل خارجية من تغير الجو والحالة النفسية، فهذه المشاكل يمكن حلها باستخدام بروتين الشعر البرازيلي، لتمتعه بالعديد من الفوائد ومنها التالي:

  • يساعد على تنعيم الشعر مما يجعله أكثر سهولة في التسريح، وذلك لاحتوائه على مادة الكيراتين التي تعطي الشعر اللمعان اللازم، وتساهم في الحصول على شعر قوي ولامع.
  • التخلص من الشعر المجعد، مما يقلل الحاجة إلى تصفيفه.
  • يمنح الشعر الغذاء الذي يحتاجه،
  • يقلل ظهور القشرة.
  • يجعل الشعر أكثر مرونة.
  • يساعد على زيادة رطوبة الشعر لتقليل الهيشان.
  • يجعل خصلات الشعر أكثر مقاومة لعوامل التلوث الخارجية.
  • يقلل من حدوث المسامية بشكل كبير، مما يمنح الخصل الكثافة والسماكة.

اقرأ أيضًا: رأي الأطباء في بروتين الشعر

عيوب بروتين الشعر البرازيلي

علاج الشعر باستخدام بروتين الشعر البرازيلي من أكثر الأساليب المُتبعة، لكن من المؤكد وجود له العديد من المميزات والعيوب، التي تجعل المرأة في حالة حيرة، وهو ما يُحدده مكونات بروتين الشعر البرازيلي، لذا سنوضح عيوبه فيما يأتي:

  • حدوث تلف لخصلات الشعر: نتيجة تعرض الشعر إلى درجات حرارة عالية.
  • تساقط الشعر: يتسبب في ضعف الجذور، وذلك لتأثرها بالمواد الكيميائية الموجودة في البروتين.
  • تحسس الجلد: هو تعرض الجلد للعديد من الالتهابات وجفاف، وذلك بسبب المواد الكيميائية، فمن أكثر الناس الذين يتأثروا بهذه المواد مصابين الأكزيما، لذلك في حالة الإصابة بأي مرض جلدي يجب إخبار المختص بذلك قبل البدء.
  • التعرض للأمراض السرطانية: وذلك لوجود مادة الفورمالديهايد، التي أثبتت العديد من الدراسات أنها قد تؤثر على الحالة الصحية للجسم، فقد يصل الأمر للإصابة بالسرطان، وذلك لانتقال المواد من خلال امتصاص الجلد لها أو استنشاق الغاز الخارج منها.

اقرأ أيضًا: بروتين الشعر البرازيلي الأصلي

كيفية استخدام البروتين البرازيلي

يوجد العديد من المصادر الخاصة بالبروتين، فبالرغم من وجود العديد من العيوب الخاصة به لكن تنصح به الكثير من النساء الذين قاموا باستخدامه، فيفضل استخدام البروتين البرازيلي أو أي نوع من أنواع البروتين في صالونات التجميل على يد متخصصين، ويتم تطبيقه كالتالي:

  1. يتم وضع البروتين على الشعر الجاف
  2. بعد ذلك يترك لفترة، ثم يتم إمرار المكواة عليه، وذلك يساعد على غلق الشعر.
  3. لا يتم غسل الشعر إلا بعد أربعة أيام، وذلك لأن المواد الخاصة بتركيبة تحتاج فترة زمنية لكي تعطي النتيجة المطلوبة.
  4. عند الاستحمام أول مرة يفضل استخدام شامبو خالٍ من الكبريتات.

موانع استخدام بروتين الشعر البرازيلي

هناك العديد من المحظورات يجب التعرف عليها قبل الاستخدام، حتى لا يتسبب ذلك في حدوث كارثة تضر بالشعر، ومن هذه المحاذير كالتالي:

  • استشارة الطبيب قبل الاستخدام خاصةً في وجود أمراض معينة ومنها الالتهاب الجلدي والصدفية.
  • في حالة حدوث صير أثناء التنفس، يجب التوجه للطبيب، لأن ذلك يسبب حدوث تحسس قد تصل الحالة إلى الربو أو الحساسية.
  • عدم وضع أي من مكونات البروتين على الشعر أثناء الحمل أو الرضاعة، لأنه قد يسبب سرطان الدم للطفل.
  • استخدام البروتين في مكان بعد عن الأطفال.

أكثر ما يشغل ذهن المرأة هو الحصول على مظهر جميل، لذلك يفضل استخدام بروتين الشعر البرازيلي للتخلص من كافة التجاعيد الموجودة في الشعر، بالإضافة إلى منحُه اللمعان والقوة.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.