أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية

أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية يُعد محل اهتمام من قبل الكثير من النساء اللاتي يعانين من هذه المشكلة أو المقبلين على إجراء عملية ولادة قيصرية، فمشكلة الغازات التي تتبع الولادة مُزعجة للغاية، ولكن كيف يمكن التخلص منها؟ وما هي أسبابها؟ وغيرها من التفاصيل والاسئلة التي تتطلب إجابات، وذلك ما سوف نفعله فيما يلي من خلال موقع جربها.

أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية

من المهم أن تتغذى المرأة بعد إجراء العملية القيصرية حتى يقوم جسدها بالاستشفاء، ولكن في ظل حدوث ذلك قد تتفاجأ بوجود غازات في بطنها.

تظل تبحث عن الأدوية المختلفة التي تحل المشكلة، وتغفل عن وجود مشروبات طبيعية يمكنها إنهاء هذه الأزمة، والمشروبات عبارة عن أعشاب يمكن استخدام أيًا منها في صورة شاي وتُباع في الصيدليات وفي متاجر العطارة، ومنها ما يلي:

  • الزعتر.
  • النعناع.
  • الهيل.
  • القرفة.
  • الكراوية.
  • القرنفل.
  • البابونج.
  • الريحان.
  • الميرمية.
  • الكزبرة.
  • الشبت.
  • الشمرة.
  • الزنجبيل.
  • الأوريجانو.
  • الكركم.
  • إكليل الجبل.
  • الزيزفون.

يمكن اختيار العشب المُفضل وتحضيره وشرابه دون ضرر أو قلق من أي مضاعفات.

اقرأ أيضًا: متى أنام على جنبي بعد العملية القيصرية

طرق التخلص من الغازات بعد الولادة القيصرية

تعرفنا على أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية فيما سبق، ولكن ذلك ليس الحل الوحيد الذي يمكن الاستعانة به للقضاء على المشكلة، بل توجد طرق أخرى آمنة يمكن القيام بها وتعود بمنافع عديدة ألا وهي:

1 – المشي الخفيف

إن المشي والحركة الخفيفة بين الغرف بهدوء لا أي إجهاد أو تعب من الوسائل الفعالة التي يمكن استخدامها في حل المشكلة.

كما أنه يعود على الأم بعد الولادة بفوائد أخرى منها تنشيط الدورة الدموية، والحماية من الجلطات.

الجدير بالذكر أن النوم بعد العملية يتسبب في تفاقم المشكلة، فمن المهم أن تتمشى الأم تمشية خفيفة في المشفى بمساعدة الممرضة أو غيرها وذلك بعد استشارة الطبيب.

2 – الإكثار من السوائل

يُقصد بالسوائل هنا شرب الماء والعصائر المفيدة للجسم والأعشاب التي سبق ذكرها وغيرها، حيث إن وجود قدر كاف من السوائل والماء يساعد الجهاز الهضمي على تأدية وظيفته بشكل صحيح مما يمنع تجمع الغازات.

3 – انتقاء الطعام

تُعتبر الخضراوات في هيئة حساء من الخيارات الرائعة التي يمكن أن تستعين بها المرأة التي مرت بعملية ولادة قيصرية.

أيضًا من المهم تجنب البقوليات والعجين وأي أطعمة تحتاج وقت وجهد من المعدة حتى يتم هضمها لأن ذلك يُسبب الغازات.

أيضًا من ضمن الوسائل التي يمكن الاعتماد عليها في القضاء على المشكلة والتخلص منها هي تناول التمر مع حبة البركة لما له من تأثير فعال.

كذلك يمكن الاستعانة بالحقنة الشرجية التي تُباع في الصيدليات، وذلك الخيار يكون في الحالات الصعبة.

إضافة لما سبق فإن اليوجا من الحلول المطروحة لحل المشكلة والتي تتمثل في أخذ وضع المثلث.

اقرأ أيضًا: فوائد الولادة القيصرية للمهبل

أسباب وجود غازات في البطن بعد عملية الولادة القيصرية

تتنوع الأسباب التي تؤدي إلى وجود غازات في البطن بعد عملية الولادة والتي يجب التعرف عليها بعد أن تعرفنا على أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية.

هذه الأسباب يمكن حلها بالطرق السابق ذكرها بكل سهولة، وفيما يلي نتعرف على الأسباب تلك:

1 – بعض الأدوية

إن تناول بعض أنواع الأدوية المخففة للألم والتخدير يمكنها أن تتسبب في حدوث تلك المشكلة، وذلك بسبب تأثيرها على الأمعاء مسببة بها كسل وخمول مما يُراكم الغازات ويسبب الانتفاخ.

2 – تغيرات في الجسم بسبب إجراء عملية الولادة القيصرية

إن عملية الولادة القيصرية مثل أغلب العمليات الجراحية تتضمن عمل شق وفتح للبطن للقيام بالغرض المطلوب.

يمكن أن يتسبب هذا الشق في حدوث ارتخاء في العضلات وكذلك يسمح بمرور السوائل إلى الأمعاء، وانتقال الدم إلى تجويف البطن، مما يسبب المشكلة.

3 – تلف قاع الحوض

من الوارد أنه عند عملية الولادة القيصرية أن يتعرض أسفل الحوض إلى ضرر كبير وذلك بسبب حدوث ضغط كبير عليه.

من الممكن أن يحدث تمزق في الحوض في بعض الحالات حيث تتمدد معه العضلة الشرجية، وكل ذلك يؤدي إلى اضطراب وخلل في عمل الأمعاء مما يسبب الغازات.

يمكن علاج هذه المشكلة بواسطة الطبيب المتخصص الذي يقوم بإصلاح الضرر الحادث للحوض، وفي حالة عدم التئام الجرح بشكل كامل فإن الأم سوف تخضع إلى العلاج بالتمارين.

الجدير بالذكر أن التلف الذي يصيب قاع الحوض وخاصة الأعصاب يعيق قدرة الشخص على السيطرة على مرور الغازات، وتًعرف هذه الحالة طبيًا باسم سلس البراز الشرجي، ويتضمن مجموعة من الأعراض ألا وهي:

  • تسرب الشرج.
  • عدم القدرة على التحكم في خروج الغازات.
  • الحاجة العاجلة إلى التبرز.
  • عدم القدرة على التحكم في خروج البراز.

4 – الإمساك

من الشائع أن تتعرض النساء اللواتي أجرين عمليات ولادة قيصرية إلى إمساك، وهو بدوره ما يسبب وجود غازات وانتفاخات.

في هذه الحالة يمكن علاج المشكلة باستخدام ملينات طبية تُباع في الصيدليات، وهذه الملينات يمكن استخدامها دون ضرورة العودة إلى الطبيب.

أيضًا يمكن التخلص من الإمساك باستخدام وسائل طبيعية، ومنها ما يلي:

  • ممارسة اليوجا خاصة وضع المثلث، حيث يساعد في مشكلات الجهاز الهضمي.
  • شرب كميات كبيرة من الماء.
  • شرب السوائل الدافئة.
  • تناول أطعمة غنية بالألياف.
  • الاستجابة لرغبة الذهاب إلى المرحاض.
  • المشي، حيث يحفز حركة الأمعاء.

5 – بضع الفرج

من الممكن أن يقوم الطبيب بعمل قطع بسيط بين فتحة المهبل وفتحة الشرج وذلك بغرض تجنب التعرض إلى التمزق أثناء عملية الولادة القيصرية، وتُسمى هذه العملية ببضع الفرج.

تحتاج هذه العملية في بعض الأحيان إلى بعض من الوقت للتعافي منها، وقبل ذلك فإن عضلات الحوض تكون ضعيفة وهو ما يمكن أن يسبب وجود غازات ما بعد الولادة.

اقرأ أيضًا: الأشياء الممنوعة بعد العملية القيصرية

أعراض الغازات بعد الولادة القيصرية

أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية يمكنه التخلص والقضاء على أعراض الغازات، ولكن ما هي أعراض الغازات؟ هذا ما سوف نتعرف عليه فيما يلي:

  • انتفاخ البطن.
  • إخراج الريح.
  • التجشؤ.
  • تشنجات في البطن.

حالات صحية تؤدي إلى زيادة الغازات بعد الولادة القيصرية

توجد بعض الحالات التي تعاني من أمراض معينة تسبب حدوث زيادة في الغازات، ولكن يمكن علاجها من خلال استخدام أفضل مشروب لطرد الغازات بعد العملية القيصرية، وهذه الحالات الصحية هي ما يلي:

  • مرض كرون.
  • التهاب الرتج.
  • التهاب القولون التقرحي.

كل ما سبق ذكره من أمراض تصيب الأمعاء فتسبب زيادة في الغازات عند السيدات بعد الولادة القيصرية وغيرهم من الأشخاص الذين لم يتعرضوا للعملية.

أسباب عدم خروج الغازات بعد الولادة القيصرية والطبيعية

الإمساك هو السبب الأكبر في عدم القدرة على إخراج الغازات بعد عملية الولادة سواء كانت طبيعية أو قيصرية، ويمكن أن يستمر الوضع لمدة ستة أسابيع لما بعد الولادة.

أيضًا من الممكن أن يسبب حدوث ما يسمى باحتباس الغازات، ويمكن معرفة ذلك من خلال الأعراض الخاصة به ألا وهي:

  • عدم الإحساس براحة في البطن.
  • قلة البراز.
  • تكتل وصلابة البراز.
  • الشعور بإرهاق مصاحب لتحرك الأمعاء.
  • الإحساس بأنه لم يتم إفراغ البطن جيدًا عند الدخول للمرحاض.

يمكن علاج هذه المشكلة بواسطة استخدام مكملات غذائية بها عنصر الحديد وكذلك الأدوية التي يقوم الطبيب بوصفها.

اقرأ أيضًا: طريقة النهوض من السرير بعد العملية القيصرية

متى يجب مراجعة الطبيب بخصوص مشكلة الغازات بعد الولادة

إن التعرض للغازات بعد الولادة القيصرية أو الطبيعية لهو أمر طبيعي وشائع، ولكن يوجد بعض الحالات التي يكون الأمر فيها متجاوزًا للحد الطبيعي من حيث الأعراض، وهنا يجب الذهاب إلى الطبيب، وهذه الأعراض ما يلي:

  • عدم القدرة على التحكم في خروج البراز.
  • عدم القدرة على السيطرة على حركة الأمعاء.
  • الإمساك لأكثر من بضعة أيام.

الجدير بالذكر أن هذه الأعراض السابقة قد تكون عرضًا لمرض آخر ويستلزم أيضًا زيارة الطبيب.

إن مشكلة الغازات التي تصاحب المرأة بعد الولادة القيصرية لا تشكل خطرًا أو أمرًا يثير القلق، بل هي مسألة طبيعية للغاية ويجب التعامل معها على هذا الأساس ولكن بدون إهمال في علاجها، وبدون إهمال في زيارة الطبيب في حالة كانت الأعراض شديدة.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.