شكل البطن بعد عملية التكميم

ما هو شكل البطن بعد عملية التكميم؟ ما هي فوائد وأضرار هذه العملية؟ تعد مشكلة السمنة المفرطة من المشاكل التي ينتج عنها العديد من المخاطر على صحة الفرد، فهي السبب الرئيسي في الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة مثل الأمراض القلبية والسرطانية وغيرها، لذا من خلال موقع جربها سوف نتعرف على شكل البطن وأهم فوائد هذه العملية بشيء من التفصيل في السطور القادمة.

شكل البطن بعد عملية التكميم

شكل البطن بعد عملية التكميم

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة السمنة المفرطة وهو الأمر الذي يدفعهم إلى اللجوء للعمليات الجراحية للتخلص من تلك المشكلة، وذلك لأنه يكون من الصعب التخلص من هذا الوزن عن طريق الحمية فقط، وأصبحت عملية التكميم من أشهر العمليات التي أوضحت مدى فعاليتها للتخلص من الوزن الزائد والتقليل من نسبة الطعام التي يتناولها الفرد.

نظرًا لكون هذه العملية تساعد على إنقاص الوزن بطريقة منظمة وبشكل تدريجي، وقد أوضحنا في الصورة السابقة شكل البطن بعد عملية التكميم، فكما هو موضح أمامكم أن المريض كان يعاني من الترهلات وتركز الدهون في منطقة البطن بشكل واضح ولكن بعد إجراء العملية اختفت كل هذه التراكمات من الدهون وأصبح شكل البطن صحي خالي من الترهلات المزعجة.

اقرأ أيضًا: متى يزول خطر التسريب بعد التكميم

عملية تكميم المعدة

استكمالًا لحديثنا عن شكل البطن بعد عملية التكميم سوف نوضح لكم ما أشار إليه بعض الأطباء حول تكميم المعدة، فهي عملية جراحية يقوم فيها الطبيب باستئصال جزء من المعدة، لكي تصبح شكل المعدة من الداخل تشبه الأنبوب وبالتالي تستوعب كميات أقل من الطعام الذي يستهلكه الفرد.

مما يساعد المريض على التخلص من الوزن الزائد دون التسبب في أي من الأضرار الصحية، فقد أوضحت معظم التجارب مدى فعالية هذه العملية وهو الأمر الذي دفع العديد من المشاهير إلى إجرائها، وفي بعض الحالات يقوم الطبيب بإضافة حلقة من السيليكون وذلك للتأكد من عدم تمدد المعدة مرة أخرى بعد العملية.

هذه العملية تتشابه كثيرًا مع عملية ربط المعدة، ويستغرق إجراء هذه العملية من ساعة إلى ساعتين.

أسباب إجراء عملية تكميم المعدة

توجد الكثير من الأسباب التي تدفع الفرد إلى إجراء هذه العملية، وفي سياق حديثنا عن شكل البطن بعد عملية التكميم سوف نعرض لكم هذه الأسباب التي تتمثل فيما يلي:

  • المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة والتي قد تزيد من خطر الإصابة بالأمراض القلبية.
  • لتجنب ارتفاع كل من الكوليسترول الضار وضغط الدم عند المرضى الذين يعانون من السمنة.
  • تساعد هذه العملية المرضى الذين لا يمكنهم التحكم في شهيتهم لأنها تقلل من الشهية.
  • التخلص من مشكلة ارتجاع المريء الذي يعاني منه المرضى.
  • ينصح الأطباء بإجراء هذه العملية لمن يصل معدل كتلة الجسم لديهم أكثر من 40 وذلك لحماية المريض من الإصابة بالعديد من الأمراض.
  • هذه العملية تقلل من فرص الإصابة (بالسكتة الدماغية- العقم- انقطاع النفس الانسدادي) وغيرها من الأمراض الخطيرة.

شروط إجراء عملية تكميم المعدة

توجد عدد من الشروط التي يجب أن تتوفر في  المريض حتى يتمكن من إجراء تلك العملية، وهذه الشروط تتمثل في الآتي:

  • ألا يقل سن المريض عن 14عامًا وألا يتخطى سن 65 عامًا.
  • لابد أن تتخطى كتلة جسم المريض حوالي 30.
  • أن يكون المريض من الأشخاص الذين لا يمكنهم التحكم في شهيتهم وهو الأمر الذي يسبب السمنة المفرطة.
  • لابد من إجراء كافة الفحوصات والتحاليل قبل إجراء هذه العملية على المريض.
  • يجب أن يتأكد الطبيب من أن هذه العملية تناسب الحالة الصحية للمريض.

اقرأ أيضًا: متى تلتئم المعدة بعد التكميم

إجراءات قبل عملية تكميم المعدة

هناك بعض الإجراءات التي يجب أن يقوم با الطبيب قبل إجراء العملية للتأكد من أن هذه العملية تتناسب مع الحالة الصحية للمريض، وفي إطار حديثنا عن شكل البطن بعد عملية التكميم سوف نطرح لكم هذه الإجراءات التي تتمثل فيما يلي:

  • إجراء فحوصات شاملة على الدم للتأكد من حالة وظائف كل من الكبد والكلى، والتأكد من سيولة الدم لدى المريض.
  • التأكد من أن السمنة التي يعاني منها المريض ليست ناتجة عن أي خلل في وظائف الغدة الدرقية.
  • عمل رسم قلب للتأكد من أن مرض السمنة لم يؤثر سلبًا على حالة المريض.
  • فحص مستوى السكر والضغط عند المريض.
  • ألا يقوم الطبيب بالتدخين قبل العملية بحوالي شهرين ويتوقف عنها بعد العملية.
  • يحدد الطبيب نظام غذائي للمريض وفيه يمتنع المريض عن تناول الأطعمة الدهنية قبل إجراء تلك العملية بحوالي أسبوع.
  • يحدد الطبيب إذا كان المريض سوف يتوقف عن تناول الطعام قبل العملية إما 24 ساعة أو 48 ساعة وذلك بهدف تفريغ المثانة.
  • يقوم الطبيب بحجز المريض قبل إجراء العملية بحوالي 24 ساعة لكي يحدد نوع المخدر الذي يحصل عليه المريض والذي يتناسب معه.

خطوات إجراء عملية تكميم المعدة

هناك بعض الخطوات التي يقوم بها الطبيب لكي يتمكن من إجراء هذه العملية، لذا في صدد حديثنا عن شكل البطن بعد عملية التكميم سوف نعرض لكم خطوات هذه العملية التي تتمثل فيما يلي:

  1. يقوم الطبيب بتخدير المريض بشكل كامل عن طريق المنظار.
  2. إجراء من 5 إلى 6 ثقوب في منطقة المعدة.
  3. يقوم بتركيب كاميرات في الأنابيب الطبية ثم يتم إدخال تلك الأنابيب في الثقوب.
  4. ثم يقوم الطبيب بقص حوالي 75% من المعدة بواسطة تلك الأدوات.
  5. بعد ذلك يقوم بتوصيل المعدة ببعض بواسطة المشابك الطبية حتى تأخذ شكل أنبوب.
  6. كافة الأمور التي يقوم الطبيب باستئصالها يكون في المعدة فقط ولا يقترب من الأمعاء.
  7. يستمر إجراء تلك العملية من ساعة إلى ساعتين.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع تحويل المسار المصغر بعد التكميم

فوائد عملية تكميم المعدة

سوف نوضح لكم أهم الفوائد التي توفرها هذه العملية للمريض، بعد طرح شكل البطن بعد عملية التكميم، وهذه الفوائد تتمثل في الآتي:

  • أصبحت تتوافر العديد من التقنيات التي تقلل من إجراء الجروح والندوب أثناء العملية وبالتالي تكون الاختيار المناسب للعديد من الأشخاص.
  • هي أفضل حل للأشخاص الذين لا يمكنهم التحكم في شهيتهم، وذلك لأنها تعمل على تقليص المعدة واتخاذها شكل أنبوب وبالتالي تقلل من أنواع الطعام الذي يستهلكه الفرد.
  • تعمل على تحسين صحة الإنسان بشكل عام نظًرًا لكونها تساعد على تنظيم مستوى ضغط الدم والكوليسترول والسكر.
  • تخفف من فرص الإصابة بمشكلة انقطاع النفس الانسدادي.
  • أكدت الدراسات أن هذه العملية تلعب دور واضح في التقليل من مستوى السكر عند المرضى الذين يعانون من مرض السكر النوع الثاني.
  • تقلل من فرص إصابة المريض بمرض الكبد الدهني غير الكحولي.
  • تعد السمنة من الأسباب الرئيسية التي تسبب الإصابة بتكيس المبايض وهي من المشكلات التي تسبب العقم عند النساء ولكن هذه العملية تقلل من إصابة المرأة بهذه المشكلة نظرًا لكونها تقلل من مشكلة مقاومة الأنسولين.
  • أوضحت الدراسات أن هذه العملية ترتبط ارتباط وثيق بانخفاض فرص الإصابة بتكيس المبايض.
  • تقلل من الاضطرابات المزاجية والعاطفية التي يعاني منها الفرد.

مضاعفات عملية تكميم المعدة

هذه العملية قد ينتج عنها بعض المضاعفات، لذا يجب على الفرد الحذر لتجنب تلك المخاطر، وهذه المضاعفات تتمثل في الآتي:

  • الإصابة بالنزيف الحاد.
  • معاناة المريض من مشاكل في التنفس.
  • الإصابة بتعفن في الدم.
  • زيادة فرص الإصابة بالسكتة الدماغية أو النوبات القلبية.
  • الإصابة بالحساسية المفرطة تجاه بعض المواد المستخدمة في التخدير أثناء العملية.
  • المعاناة من تخثر الدم وهو الأمر الذي قد يسبب انتقالها إلى الرئتين.
  • حدوث تهيج في المعدة.
  • المعاناة من انخفاض حاد في مستوى السكر في الدم.
  • الفتق الناتج عن إجراء العملية بصورة خاطئة.
  • حدوث انسداد في المجرى الخاص بالجهاز الهضمي.
  • ظهور الندوب على المعدة وبالتالي يؤثر ذلك على الشكل الخارجي للمعدة.
  • حدوث تلف في أعصاب المعدة.

اقرأ أيضًا: متى ترجع المعدة طبيعي بعد التكميم

نصائح بعد عملية تكميم المعدة

إليك بعض النصائح التي تساعدك على تجنب أي من المضاعفات بعد تلك العملية، وللحد من الإصابة بتوسع المعدة مرة أخرى بعد العملية، وفي إطار حديثنا عن شكل البطن بعد عملية التكميم سوف نعرض لكم هذه النصائح التي تتمثل فيما يلي:

  • تقسيم وجبات الطعام على مدار اليوم والحرص على تناول كميات قليلة من الطعام في كل وجبة.
  • يجب شرب الكثير من السوائل على مدار اليوم.
  • الابتعاد تمامًا عن تناول الطعام عند الشعور بالشبع وذلك حتى لا يشكل ضغط على المعدة مسببًا اتساعها مرة أخرى.
  • التقليل من تناول الأطعمة الغنية بالدهون والمقليات والنشويات وغيرها من الأطعمة غير الصحية.
  • يفضل أن يتناول الفرد المكملات الغذائية الغنية بالفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاج إليها الجسم، وذلك بهدف تعويض ما يفقده الجسم من عناصر.
  • يجب أن يحرص المريض على ممارسة التمارين الرياضية يوميًا ويفضل الابتعاد عن التمارين العنيفة التي قد تسبب العديد من المضاعفات.
  • لابد عند ملاحظة أي من الأعراض بعد إجراء العملية أن تقوم باستشارة الطبيب على الفور وأن يحرص المريض على المتابعة مع الطبيب بصورة مستمرة لتجنب حدوث أي من المضاعفات بعد إجراء تلك العملية.
  • الحرص على تناول الفاكهة والخضروات الطازجة بكثرة.
  • ألا يقوم الفرد بتناول السوائل أثناء تناوله الطعام بل يتم شرب السوائل بين الوجبات وبعد الانتهاء من الطعام.
  • يجب اتباع كافة التعليمات التي يفرضها عليك الطبيب بدقة.
  • الالتزام باتباع النظام الغذائي الذي يحدده لك الطبيب.
  • لابد من النوم لساعات كافية وأن يحصل المريض على قسط من الراحة.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تسبب عسر الهضم.
  • تناول الفيتامينات والمعادن سواء عن طريق الأقراص أو الحقن.

كانت هذه أهم فوائد ومضاعفات عملية التكميم، كما تم توضيح أهم الإجراءات التي يقوم بها الطبيب قبل وأثناء العملية، مع ضرورة اتباع النصائح السابقة لكي يتجنب المريض أي من المضاعفات بعد العملية.

قد يعجبك أيضًا

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.