حوار بين شخصين عن الاحترام 2021

حوار بين شخصين عن الاحترام 2021 يمكن الاستفادة منه، حيث يناقش الحوار أهمية الاحترام وقيمته التي يحتاج إليها المجتمع الذي نعيش فيه حالياً، تلك القيمة التي غابت عن مجتمعنا ونرغب في إعادتها مرة أخرى لأن أدب الإنسان يعتبر عنوان السعادة التي يمتلكها أما قلة الأدب فهو عنوان التعاسة وعدم النجاح من خلال موقع جربها 

حوار بين شخصين عن الاحترام 2021

حوار بين شخصين عن الاحترام 2021

وجدت ياسمين الهاتف يرن في إحدى الأيام فقامت بالرد عليه فوجدته شخص يرغب في التحدث مع والدها الذي لا يوجد بالمنزل في هذا الوقت، ردت ياسمين عليه أنه غير موجود ثم بعد ذلك قامت بإغلاق الهاتف دون إلقاء الاستئذان على هذا الشخص ورأت الأم هذا الموقف وبالتالي دار حوار بينها وبين ابنتها ياسمين عن الاحترام جاء في هذا الحوار ما يلي:

  • الأم: من الذي كان يتصل على الهاتف يا ياسمين؟
  • ياسمين: إنه زميل أبي يا أمي يرغب في التحدث معه فقلت له إنه لا يوجد بالمنزل حالياً.
  • الأم: هل ألقيتي التحية عليه في بداية حديثك معه.
  • ياسمين: لا يا أمي لم أفعل ذلك.
  • الأم: عندما انتهيت من الحديث معه هل استأذنتي منه وألقيت السلام عليه؟
  • ياسمين: لا يا أمي قلت له فقط إن أبي ليس موجود وأغلقت الهاتف.
  • الأم: لا ينبغي عليك القيام بهذا الأمر يا ابنتي لأن هذا يعتبر عدم احترام.
  • ياسمين: لماذا تقولي هذا يا أمي أنا لم أفعل شيء يغضبه.
  • الأم: كان ينبغي عليكِ في بداية الأمر إلقاء التحية عليه والسؤال عن أخباره ثم بعد ذلك الإجابة عن السؤال الذي طرحه عليك وبعد الانتهاء يجب الاستئذان منه قبل إغلاق الهاتف.
  • ياسمين: أعتذر يا أمي عما حدث لم أعلم أن هذا الأمر خطأ.
  • الأم: ينبغي عليكِ في المرة المقبلة إعطاء الاحترام أولاً للآخرين وخاصة عندما يكون شخص أكبر منك لأن الدين الإسلامي أمرنا بالاحترام في الحديث بناءً على ما قاله الله عز وجل في كتابه الكريم “وقولوا للناس حسناً” كما قال رسولنا صلى الله عليه وسلم ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويعرف حق كبيرنا.
  • الأم: ينبغي عليكِ يا ابنتي إظهار الاحترام والتقدير للآخرين واستخدام جميع الوسائل التي تؤدي إلى ذلك.
  • ياسمين: آسفة يا أمي لهذا التصرف السيئ وأعدك عدم تكرار هذا الأمر مرة أخرى وسوف أحترم الأكبر مني وأتعامل معه باهتمام وتقدير.
  • الأم: بارك الله فيكي يا ياسمين ورزقك حسن التصرف دائماً.

شاهد أيضا: أهمية دور الأسرة في المجتمع ودورها في بناء القيم والسلوك

أهمية الاحترام

بعد أن ذكرنا في السابق حوار بين شخصين عن الاحترام 2021 سوف نوجه حديثنا الآن عن أهمية الاحترام، ولمعرفة ذلك تابع ما يلي:

  • عندما نرغب في تخريج أجيال تستطيع معرفة قيمة الاحترام جيداً وكيفية التعامل بشكل صحيح مع الآخرين ينبغي أن نركز جيداً على الأسرة.
  • الأسرة تعتبر العامل الأساسي الذي يمكن من خلاله إعطاء مكارم الأخلاق لجميع الأجيال.
  • نستطيع الحصول على الاحترام المتبادل إذا كان في الأساس موجودة داخل أفراد الأسرة مثلا بين الأب وأبنائه أو موجودة بين الزوج والزوجة وبالتالي سوف نحصل على جيل يعرف قيمة الاحترام.
  • الله عز وجل خلق الإنسان بفطرة حب الاحترام والكرامة بناءً على قوله تعالى “ولقد كرمنا بني آدم”.
  • الاحترام والكرامة يعتبران المنهج الأساسي الذي ينبغي على الأسرة السير عليه من حيث التعامل.
  • يستطيع الطفل أن ينشأ تنشئة صحيحة وسليمة عندما يقدم أفراد أسرته الاحترام مع بعضهم البعض لأنه بذلك يعتبر من الصفات التي تلازم الطفل في جميع التعاملات الخاصة به.
  • الطفل الذي ينشأ في أسرة لا تعرف قيمة الاحترام فإنه سوف يكون مثلهم وينعكس كل ما يقومون به على تربيته ونشأته.

شاهد أيضا: حوار بين شخصين مضحك وكوميدي 2021

أنواع الاحترام في مجتمعنا

يمكن تقسيم الاحترام إلى أنواع عديدة وهي كالآتي:

احترام الوالدين

  • يعد احترام الوالدين من بين الأمور الإلهية التي أمرنا الله عز وجل بها وبالتالي ينبغي علينا حسن معاملة الوالدين وهذا ما جاء في كتاب الله عز وجل في سورة الإسراء حيث قال الله تعالى “وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً، إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً، واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيراً “

احترام النساء وحسن معاملتهن

  • ذكر الله عز وجل احترام النساء في كتابه الكريم في قوله تعالى “وعاشروهن بالمعروف” وهذا دليل على ضرورة  احترام الرجل لزوجته ومعاشرتها بالمعروف.

احترام أهل العلم

  • يجب تقديم الاحترام لأهل العلم لأن هناك عدد كبير من الأشخاص الذين لا يهتمون بهذا الأمر بل يقومون بعكسه وهذا محرم لأن الله عز وجل قال في كتابه “قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون”.

احترام المعلم

  • يعتبر احترام المعلم من أهم أنواع الاحترام التي ينبغي معرفتها والتي أصبحت في وقتنا هذا من الأشياء التي لا يقوم بها الطالب وهذا الأمر يعود إلى تدهور التعليم بشكل أساسي، ففي قديم الزمان كان المعلم له كلمة مسموعة وشعار نحن نعلمه جيداً وهو “قم للمعلم وفيه التبجيلاً كاد المعلم أن يكون رسولاً “.

احترام الجار

  • عندما نتحدث عن احترام الجار فينبغي علينا الإشارة إلى الحديث النبوي الشريف، حيث قال الرسول صلى الله عليه وسلم “مازال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت أنه سيورثه”.

شاهد أيضا: حوار بين شخصين عن الأخلاق الحميدة والاحترام

علامات تدل على إظهار الاحترام في دول مختلفة

  •  بعد أن قدمنا في بداية المقال حوار بين شخصين عن الاحترام 2021 سوف نتعرف الآن على الوسائل التي يمكن من خلالها إظهار الاحترام الأساسي بين ثقافات ودول مختلفة ومن بينها ما يلي:

الصين

يوجد في دولة الصين أكثر من ثقافة تدل على الاحترام ومن بينها ما يلي:

  • عندما تنادي شخص معين تجهله ولا تعرف أي شيء عنه فهذا الأمر يعتبر في دولة الصين عدم احترام وإهانة له لأنك لم تعطي له لقب وقمت بتجريد اسمه وبالتالي نجد الأصدقاء في دولة الصين يتحدثون مع بعضهم البعض بألقاب معروفة مثل كبير أو صغير وهكذا.
  • عندما تجد شخص لا تعرفه في دولة الصين يسأل عن العمر فإنه يقصد من ذلك التعرف على اللقب الذي يناديك به.
  • الانحناء إلى الشخص الذي تعلو مكانته أو الذي يمتلك سن أكبر منك.

اليابان

من ضمن الثقافات اليابانية التي تدل على عدم الاحترام ما يلي:

  • استخدام مجموعة من الكلمات التي تدل على التبجيل وخاصه عند التحدث مع الأشخاص التي تمتلك مكانة مرتفعة في المجتمع.
  • الشخص الذي يمتلك مكانة قليلة عندما يرغب في إلقاء التحية على شخص آخر له مستوى أعلى منه فينبغي في هذا الوقت الانحناء احتراماً له .
  • عند إشارة شخص لآخر بطريقة مباشرة فهذا يدل أيضاً على عدم الاحترام.

الهند

يوجد لديها أيضا ثقافات تدل على الاحترام منها لمس قدم الشخص الأكبر في العمر وهذا دليل على تقديم الاحترام له.

يحتاج المجتمع الذي نعيش فيه الآن إلى الاحترام الذي غاب كثيراً عنه، وتعتبر الأسرة هي الأساس الأول لتعلم الاحترام، ومن أجل ذلك قدمنا حوار بين شخصين عن الاحترام 2021 يمكن من خلاله الاستفادة من قبل الأبناء لمعرفة قيمة الاحترام.

شاركنا أفكارك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.